خطبة الوسيلة

المرجع الديني الفقيه سماحة آية الله المحقق الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي دام ظلّه



جديد مواضيع منتديات مرسى الولاية

هل اعجبك المنتدى ؟؟؟ وتريد المشاركة معنا والحصول على ميزات عضوية الرجاء التفضل اضغط ((هنــا))

العودة   منتديات مرسى الولاية > منتديات المجتمع > مرسى عالم الاسرة والمجتمع

الملاحظات

مرسى عالم الاسرة والمجتمع يختص بشؤون المرأة, بناء الاسرة الصالحة, تربية الطفل, رسم الاتجاه التربوي


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-05-2010, 04:29 PM   رقم المشاركة : 1
دمعة العقيلة


©°¨°¤ عضو مميز ¤°¨°©
 
تاريخ تسجيل : 4 - 5 - 2010
رقم العضوية : 6649
الإقامة : فـ قلب مولاتي ـي
مشاركات : 893
بمعدل : 0.27 في اليوم
معدل التقييم : 352
تقييم : دمعة العقيلة دمعة العقيلة دمعة العقيلة دمعة العقيلة
قوة التقييم : 569

معلومات إضافية

الجنس: أنثى

الحالة: دمعة العقيلة غير متواجد حالياً



 

افتراضي أسس العلاقة الزوجية الناجحة في حديث الكساء





***( تنويه لزوار المنتدى )***

يستطيع الزوار اضافة ردود والتعليق على المواضيع بالضغط على ايقونة اضافة رد ويتم نشر تعليقات بعد مراجعتها






أسس العلاقة الزوجية الناجحة في حديث الكساء


بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجّل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أسس العلاقة الزوجية الناجحة في حديث الكساء

كل البشر يبحثون عن أسرار السعادة في الكون وقد ركز النبي الكريم ( ص ) على أسس للحياة السعيدة بقوله :
( من سعادة المرء المسلم الزوجة الصالحة ، والمسكن الواسع ، والمركب الهنئ ، والولد الصالح )

وأول ما ابتدأ به ( ص ) الزوجة لهذا سننطلق من القدوة الكاملة التي لا نقص فيها ولا شوائب
وهناك حديث يمثل الحياة الداخلية في بيت محمد وآله الطاهرين وهو حديث الكساء .

لقد كانت العلاقة بين الزوجين علي وفاطمة عليهما السلام علاقة رائعة وغاية في الكمال ، انظر إلى الزهراء البتول كيف تقدر زوجها وتحبه، فأهل البيت عليهم السلام المثال الكامل.
وقد جاء في حديث الكساء المروي عن سيدة النساء فاطمة الزهراء عليها السلام :
( فأقبل عند ذلك أبو الحسن علي بن أبي طالب ، وقال : السلام عليك يا فاطمة يا بنت رسول الله ( ص ) فقالت : وعليك السلام يا أبا الحسن ويا أمير المؤمنين
فقال : يا فاطمة إني أشم عندك رائحة طيبة كأنها رائحة أخي وابن عمي رسول الله ( ص ) فقالت : نعم هاهو مع ولديك تحت الكساء ) .


1 – تقدير فاطمة لعلي عليهما السلام
عندما يأتي علي عليه السلام لزوجته استقبلته الزوجة الواعية الفاضلة استقبلته استقبال المحبين ، وكانت فاطمة تنقل لجابر بن عبد الله الأنصاري رضوان الله عليه عن مجيء علي لها وكيف عبرت كانت تتحدث عنه أثناء غيابه أمام الآخرين وهنا سؤال مهم جداً : هل من الصحيح أن يذكر الزوج أو الزوجة الآخرين بخصوصياته أمام الآخرين ؟ بحيث إن حدثت مشكلة فهل ذكر تلك المشكلة للآخرين؟
أمر حسن إن كان للتنفيس فقط وليس لطلب المشورة.
ليس من المناسب أن ندخل الآخرين في خصوصياتنا ومشاكلنا لأننا قد نكون اليوم في مشكلة ولكن ليس كل يوم فتنطبع تلك المشكلة في أذهان الآخرين لهذا نلاحظ الزهراء البتول ( ع ) تذكر لجابر علياً بأحب الأسماء بل وتذكره بأدبه وأخلاقه وقيمه، لهذا من الأشياء التي تحبب الزوج لزوجته مناداته بأحب الأسماء له أمامه وأمام الآخرين ، وكذلك الزوجة فإنها تستأنس بذكر زوجها لها بأحب الأسماء والألقاب، ولا شك بأنها تقوي العلاقة بينهما وتزيد الرابطة وأيضاً تعزز المحبة.

فالمناداة بأحب الأسماء مما حث عليه الشرع الشريف ففي بعض الأخبار ورد الاستحباب بمناداة المؤمن لأخيه بأحب الأسماء هذا وهو أخ للإنسان في الأيمان فكيف بالزوجة التي تكون مع الزوج في مكان واحد وطوال العمر بإذن الله تعالى . فإذن الألقاب الجميلة تعطي الحياة نكهة جميلة وتبعث على الراحة النفسية مما يجعل لذلك انعكاس على استقرار الأسرة وحسن التربية .

2- مخدع الزوجية
من هنا نقول : لا يناسب عفة المؤمن العاقل أن يذكر العلاقة الزوجية الخاصة وما يدور من أمور داخل مخدع الزوجية فهو يرسم صورة فاضحة لزوجته أمام الرجال الأجانب وما من شك أن النبي وآله الطاهرين عليه السلام حذروا من أن يبقي الزوجان الطفل في المكان الذين تكون فيه العلاقة الخاصة خوفاً من فساده و إن كان غير مميز فقد ورد عن إمامنا الصادق عليه السلام أنه قال : ( ولا يجامع الرجل امرأته ولا جاريته وفي البيت صبي فإن ذلك مما يورث الزنا ) لهذا من ما لا يليق بالمرأة أو الرجل أن يذكرا هذه الخصوصية الخاصة جداً أمام الآخرين .

3 - أول الكلام السلام
إن علياً عليه السلام لم يغفل وهو الزوج الصالح عن الابتداء بالسلام على زوجته وهو أمر غاية في الأهمية نظراً لما يعكسه السلام من آثار على الجوانب الروحية والنفسية حيث تستشعر المرأة التقدير من زوجها حيث ذكر اسم الله تعالى ( السلام ) ولا يمكن لأي لفظ أن يقوم مقام السلام كلفظ ( قواك الله ، أعطاك الله العافية . . . . ) عند دخول الرجل على أهله والعكس . نعم لا بأس بإتباع السلام بألفاظ آخرى من قبيل الدعاء ولهذا لا يغفل الزوج عن السلام فهي تحفة من الله سبحانه لعباده المؤمنين .

4 – الرد الجميل
الزهراء البتول الطاهرة تعطي درساً للنساء في كيفية مخاطبة الزوجة لزوجها عند عودته من الخارج بعد التعب والعناء والمشقة بقولها : ( وعليك السلام يا أبا الحسن ويا أمير المؤمنين ) هذه العبارات تعكس مدى احترام الزوجة لزوجها وكذلك تعود الأبناء على الاحترام والتبجيل والتقدير للأب لأن الأم هي القدوة والمثل الأعلى للأبناء من هنا فإن الكلام الجميل يخلق نفساً جميلة مع الصدق والإخلاص .

5 – امتداح الزوج لأعمال الزوجة المنزلية
الزوج الواعي هو من ينظر بعين البصيرة من يمتدح الأعمال الطيبة واللطيفة من الزوجة انظر لقول علي عليه السلام : ( يا فاطمة إني أشم عندك رائحة طيبة )انظر إلى علي الزوج الذي يشير إلى وجود شيء جميل في منزله وهو الرائحة الجميلة وهنا نتوقف عند هذه النقطة بالتحديد حيث يكون الامتداح جزء أساسي من أسس الحياة الزوجية الناجحة لهذا على الزوج أن يركز على الشيء اللطيف والجميل في المنزل ..


اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ اٌلطٌِيبٌينِ الُطٍاُهَريُِنِ


reputation




رد مع اقتباس
قديم 05-05-2010, 05:42 PM   رقم المشاركة : 2
أبو فاطمة

 
الصورة الرمزية أبو فاطمة

°¨°:: المدير العام ::°¨°

©°¨°¤ ياقائم ال محمد ¤°¨°©

 
تاريخ تسجيل : 18 - 9 - 2008
رقم العضوية : 1
الإقامة : أنتظار الفرج
مشاركات : 9,315
بمعدل : 2.37 في اليوم
معدل التقييم : 7063
تقييم : أبو فاطمة أبو فاطمة أبو فاطمة أبو فاطمة أبو فاطمة أبو فاطمة أبو فاطمة أبو فاطمة أبو فاطمة أبو فاطمة أبو فاطمة
قوة التقييم : 1563

معلومات إضافية

الجنس: ذكـر

الحالة: أبو فاطمة غير متواجد حالياً



 

افتراضي رد: أسس العلاقة الزوجية الناجحة في حديث الكساء










احسنتم اختي دمعة العقيلة كل شيئ يكون في محور الله ينمو بشكل الصحيح

ويثمر ويعطي النتائج الطيبة

دمتي سالمة











التوقيع - أبو فاطمة

يارب محمد وال محمد صل على محمد وال محمد وعجل فرج ال محمد بالقائم من ال محمد
كيف نتشرف بلقاء الإمام المعظَّم المهدي الموعود عليه السَّلام
من الرابط التالي
http://aletra.org/subject.php?id=730


عن الإمام الحسن العسكري ( عليه السلام ) ، أنه قال لأبي هاشم الجعفري : " يا أبا هاشم ، سيأتي زمان على الناس وجوههم ضاحكة مستبشرة ، وقلوبهم مظلمة متكدرة ، السنة فيهم بدعة ، والبدعة فيهم سنة ، المؤمن بينهم محقر ، والفاسق بينهم موقر ، أمراؤهم جاهلون جائرون ، وعلماؤهم في أبواب الظلمة [ سائرون ] ، أغنياؤهم يسرقون زاد الفقراء ، وأصاغرهم يتقدمون على الكبراء ، وكل جاهل عندهم خبير ، وكل محيل عندهم فقير ، لا يميزون بين المخلص والمرتاب ، لا يعرفون الضأن من الذئاب ، علماؤهم شرار خلق الله على وجه الأرض ، لأنهم يميلون إلى الفلسفة والتصوف ، وأيم الله إنهم من أهل العدول والتحرف ، يبالغون في حب مخالفينا ، ويضلون شيعتنا وموالينا ، إن نالوا منصبا لم يشبعوا عن الرشاء ، وإن خذوا عبدوا الله على الرياء ، ألا إنهم قطاع طريق المؤمنين ، والدعاة إلى نحلة الملحدين ، فمن أدركهم فليحذرهم ، وليصن دينه وإيمانه ، ثم قال : يا أبا هاشم هذا ما حدثني أبي ، عن آبائه جعفر بن محمد ( عليهم السلام ) ، وهو من أسرارنا ، فاكمته إلا عن أهله "


رد مع اقتباس
قديم 08-05-2010, 10:25 PM   رقم المشاركة : 3
دمعة العقيلة


©°¨°¤ عضو مميز ¤°¨°©
 
تاريخ تسجيل : 4 - 5 - 2010
رقم العضوية : 6649
الإقامة : فـ قلب مولاتي ـي
مشاركات : 893
بمعدل : 0.27 في اليوم
معدل التقييم : 352
تقييم : دمعة العقيلة دمعة العقيلة دمعة العقيلة دمعة العقيلة
قوة التقييم : 569

معلومات إضافية

الجنس: أنثى

الحالة: دمعة العقيلة غير متواجد حالياً



 

افتراضي رد: أسس العلاقة الزوجية الناجحة في حديث الكساء










اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ameer alnoor
احسنتم اختي دمعة العقيلة كل شيئ يكون في محور الله ينمو بشكل الصحيح

ويثمر ويعطي النتائج الطيبة

دمتي سالمة

وفقك الله لكل خير ببركة وسداد اهل البيت

أسعدني حظورك الطيب
انتظر عطر بوحك
يعطيك الله العافيه





رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أسس, الناجحة, الزوجية, الكساء, العلاقة, حديث, في

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 06:34 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.



هذا المنتدى لا يتبع الى اي جهة سياسية كانت او حزبية وهدفه سير على هدى ونهج اهل البيت عليهم السلام ومفاهيم الاسلام الحقة المقالات المنشورة لا تمثل راي الادارة بل تمثل كاتبها