خطبة الوسيلة

المرجع الديني الفقيه سماحة آية الله المحقق الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي دام ظلّه



جديد مواضيع منتديات مرسى الولاية

هل اعجبك المنتدى ؟؟؟ وتريد المشاركة معنا والحصول على ميزات عضوية الرجاء التفضل اضغط ((هنــا))


الملاحظات

مرسى عالم الاسرة والمجتمع يختص بشؤون المرأة, بناء الاسرة الصالحة, تربية الطفل, رسم الاتجاه التربوي


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-05-2019, 11:04 PM   رقم المشاركة : 1
الشيخ عباس محمد


©°¨°¤ عضو ذهبي ¤°¨°©

 
تاريخ تسجيل : 30 - 3 - 2015
رقم العضوية : 18155
الإقامة : بغداد
مشاركات : 2,238
بمعدل : 1.48 في اليوم
معدل التقييم : 1371
تقييم : الشيخ عباس محمد الشيخ عباس محمد الشيخ عباس محمد الشيخ عباس محمد الشيخ عباس محمد الشيخ عباس محمد الشيخ عباس محمد الشيخ عباس محمد الشيخ عباس محمد الشيخ عباس محمد
قوة التقييم : 452

معلومات إضافية

الجنس: ذكـر

الحالة: الشيخ عباس محمد غير متواجد حالياً



 

افتراضي الطالب والدراسة المثمرة





***( تنويه لزوار المنتدى )***

يستطيع الزوار اضافة ردود والتعليق على المواضيع بالضغط على ايقونة اضافة رد ويتم نشر تعليقات بعد مراجعتها






الطالب والدراسة المثمرة

كيف تساعدون أولادكم على التفوّق؟
الناجحون يثقون بأنفسهم ويؤمنون بقدرتهم على النجاح: في المدرسة وفي الحياة اليومية. يطمحون للأفضل ، لذلك يريدون التعلم: يرسمون أهدافاً قريبة ويخططون للوصول إليها ، ثم يجربون كل الوسائل الممكنة لتحقيقها.
ما دور ولي الأمر في ذلك؟
بإمكان ولي الأمر مساعدة الطالب على:
تحديد هدف ناجح: تعزيز ثقته بنفسه ، وإشعاره بأهميته ، وبأن له دوراً في المجتمع ، لا يمكنه أن يضطلع به ويملأه بجدارة إلا من خلال المدرسة .
بناء عادات جيدة: من خلال إعداد برنامج دراسي شامل يساعد الطالب على أداء واجباته وفروضه بدون كلل ، فيحدد المكان المناسب للدراسة ، والوقت المخصص لكل مادة ، والمشاركة في نشاطات معينة ، أو ممارسة هوايات مفيدة كالمطالعة ، وتعلم لغة جديدة ، أو التمرن على الكومبيوتر ، ومساعدة الأهل في البيت... على أن تحدد ساعات الراحة واللهو والزيارات ومشاهدة التلفاز والنوم بدقة حتى لا يطغى جانب على آخر.
ولي الأمر قدوة ومثل أعلى: الطالب يتبع خطوات الأهل ، لذلك:
ـ كن إيجابياً في عملية التعلم: واسأل ولدك باستمرار عن دراسته ونشاطاته ، وأبدِ الاهتمام الدائم به وبأفكاره ، وتعلم منه وعنه كل جديد.
ـ احترام العلم وأهله: ليعلم ولدك مدى تقديرك للعلم ، أو المطالعة والثقافة والاختراعات الحديثة ومواكبة كل جديد مفيد..
ـ عوّد ولدك على مواجهة مشاكله لا الهروب منها ، فإذا كان ضعيفاً في مادة فلا يعني ذلك إهمالها و(كرهها) ، بل معرفة مكامن الضعف ومحاولة التحسن بصبر وأناة ، قف إلى جانبه وشجعه مهما بدت النتائج الأولى سلبية.
ـ إظهار اهتمامك بما يتعلمه: ليعرف أن المدرسة واجب على كل طالب وأنها أهل للاهتمام بها:
ـ وضعه الدراسي والاجتماعي: اسأل ابنك عن العلامات ، المسابقات ، الأصدقاء المشاكل التي يتعرض لها مع الآخرين وبعض الحوادث الطريفة والمسلية التي مرّ بها..
ـ الاستماع له: وجعله يتلمس مشاركتك لمشاعره وأفكاره ، مما يساعده على التحدث معك بسهولة ووضوح وصراحة.
ـ كن شريكاً في المدرسة: تكلم معه عن الأساتذة ، وعن إمكانية الاجتماع معهم.. وحضور اللقاءات المعدة بين الأهل والأساتذة.
مساعدة الطالب على الشعور بالنجاح من خلال:
ـ حثّه على بذل أقصى جهده لتحقيق النجاح.
ـ عدم الضعط عليه لكي يتبوّأ المراكز الأولى في صفه ، فالمستويات والقدرات متفاوتة.
ـ كن شريكاً له في وضع أهدافه ، وشجعه على الوصول إليها ضمن تحديات ممكنة واطبع في قاموسه أن لا شيء صعب المنال.
ـ كافئه على الجهد وليس فقط على النتيجة.
شجعه على عدم الاتكال على الآخرين عن طريق:
ـ مساعدته على التعلم وأخذ القرارات بنفسه.
ـ حمله مسؤوليات لإنجازها في المنـزل حسب الأولوية واجعله يشعر بأنك تتوقع منه نتائج مميزة لأنه مميز ومثابر.
ـ اجعله يشعر بأنك اليد المعينة له لدى الحاجة ، أعطه ملاحظات مهمة ونصائح وإرشادات عملية وقصيرة.
ـ تفاءل بالنجاح في وجهه ولا تعاقبه في حال الفشل وشجعه على المحاولة ثانياً وثالثاً وساعده على التعلم من أخطائه.
اختر طريقة دراسة خاصة:
معظم الطلاب يظهرون نتائج مميزة في حال اتباع طريقة محددة في الدراسة.
ـ تحديد وقت الدراسة ، في حال عدم وجود وظائف بإمكانه المطالعة أو المراجعة.
ـ تشجيع الطالب على العمل بجدية وإخلاص.
الغاية من الوظيفة هو التعلم منها بإنجازها بجهد منظم وصحيح ، وليس المقصود إيجاد الجواب الصحيح فقط.
ساعد الطالب على تحسين خبرته في المطالعة:
ـ إغناء مكتبة الطالب بالكتب العلمية والثقافية والمجلات والجرائد.. لجذبه نحو المطالعة.
ـ اجعل القراءة مسلية ، استمتع معه خلال مطالعته ، اطرح الأسئلة عما قرأ وناقش المواضيع معه.
ـ علِّمه أن يقرأ لغاية ، هذه الطريقة تساعده على إعطاء نتيجة أفضل:
[ أ ] نظرة سريعة إلى المقطع ، لون الكلمات المميزة ، اقرأ العناوين ، التعليقات تحت أو قرب الصور، ادرس الخرائط الجداول أو الصور.
[ب] اقرأ المقطع بتمعّن ، اسأل نفسك عم يتكلم ، اكتب النقاط المهمة فيه ، ناقشها مع أصدقائك.
تمرّن على الكتابة في المنـزل:
ـ تشجيع الطالب على الكتابة في المنـزل (ملاحظات رسائل أو مواضيع)... بجعلها بديلاً عن الثرثرة مع أخوته أو عبر الهاتف.
استخدام أسلوب التدرج بالمواضيع حسب التسلسل التالي:
أ ـ التفكير بالأسئلة المطروحة في الموضوع أو الرسالة أو الإجابة عنها.
ب ـ ضع رؤوس أقلام لترتيب المعلومات والأفكار.
ج ـ اكتب مسودّة أولية كبداية دون التوقع أن تكون كاملة.
د ـ اقرأ المسودّة وصحّح بعض المعلومات أو بدّلها إذا احتاج الأمر مع تحسينها.
هـ ـ أعد قراءة التقرير، وصحّح الأخطاء.
مساعدة الطالب على بناء جدارة في الرياضايات والعلوم.
استخدام طرق من واقع الحياة:
ـ ساعد الطالب على معرفة بعض الأمور التي تستخدمها يومياً مع التبيان لمدى صلتها بالواقع (حساب الأموال ، الرياضة ، الطبخ ، وغيرها...) وليكن مساعداً في أعمال المنـزل.
ـ اجعل الطالب معلماً لك: ليشرح لك بعض النظريات التي يتعلمها في المدرسة يومياً مما يساعد على تثبيت المعلومات عنده.
ـ أوجد مصادر للمساعدة ، في حال عدم التمكن من مساعدته ، اسأل المدرسة أو بعض الأصدقاء عن بعض الخدمات أو المساعدات التي يمكنهم تقديمها إليك ، شجعه على الاحتفاظ بأرقام هاتف أصدقائه وأساتذته.
العمل على تحسين السعي والامتحانات:
ـ ساعده على خوض الامتحان بمراجعة سريعة للمادة المطلوبة ، واسأله عما يجده من صعوبات فجائية ، وأشعره بمدى ثقتك به.
ـ الاستعداد الجسدي: تأكد من نومه الكافي في الليل ، مع تأمين إفطار جيد له قبل الذهاب لإجراء الامتحان.
ـ شجعه على استخدام وسائل تذكر: "الكارت الصغير" أو البطاقة ، السؤال من جهة والصورة أو الجواب من الجهة الأخرى .
انتبه للمشاكل الصحية قبل أن تصبح عائقاً للتعلم:
منها النظر: ملاحظة الأشياء والكلمات علىبعد معقول، الاهتمام الدائم بسلامة لفظه وذرق تعبيره من خلال محادثتك إياه باستمرار مع العناية الجسدية الكاملة به من صحة وسمع وغيرهما.
يقول المثل العربي : "الأدب فضّلوه على العلم"، ونبيّنا الكريم (ص) قال: " أنا مدينة العلم وعلي بابها "، لكن المولى عزّ وجلّ لم يمدحه بعلمه الغزير بل قال له : { وإنك لعلى خلقٍ عظيم }، وحرصاً على أن يجمع أولادنا بين العلم والأخلاق ، نلفت نظر الأهل الكرام إلى العناية الفائقة بأولادهم عند مشاهدة التلفاز أو استعمالهم للكومبيوتر ، أو اتصالهم بالإنترنت سواء من البيت أو في المحلات العامة ، لما فيها من مغريات الصورة والحركة والتشويق ومظاهر العنف والابتذال.. المنافية لعاداتنا وقيمنا ، وافتقادها إلى الرقابة ، وسهولة الوصول إلى مواقع تؤثر سلباً على شخصية أبنائنا وتشتّت انتباههم وتلهيهم عن الدرس والتحصيل ، وقد تجدفهم ـ لا سمح الله ـ إلى ما لا تُحمد عقباه سواء اطلعوا على ذلك صدفة ، أو حباً في الاستطلاع


reputation




رد مع اقتباس
قديم 12-05-2019, 03:00 AM   رقم المشاركة : 2
عاشقة حيدر

 
الصورة الرمزية عاشقة حيدر

©°¨°¤ عضو مميز ¤°¨°©
 
تاريخ تسجيل : 19 - 9 - 2018
رقم العضوية : 20555
الإقامة : القطيف
مشاركات : 604
بمعدل : 2.49 في اليوم
معدل التقييم : 3108
تقييم : عاشقة حيدر عاشقة حيدر عاشقة حيدر عاشقة حيدر عاشقة حيدر عاشقة حيدر عاشقة حيدر عاشقة حيدر عاشقة حيدر عاشقة حيدر عاشقة حيدر
قوة التقييم : 126

معلومات إضافية

الجنس: أنثى

الحالة: عاشقة حيدر متواجد حالياً



 

افتراضي رد: الطالب والدراسة المثمرة










ربي يعطيك العافية اخي











التوقيع - عاشقة حيدر





الله يرحمك يا ابوي
ربي يسكنك فسيح جناته

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 09:44 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.



هذا المنتدى لا يتبع الى اي جهة سياسية كانت او حزبية وهدفه سير على هدى ونهج اهل البيت عليهم السلام ومفاهيم الاسلام الحقة المقالات المنشورة لا تمثل راي الادارة بل تمثل كاتبها